• التعليمات التنفيذية للقانون رقم 33 لعام 2017
    • صدور القانون ٣٣ لعام ٢٠١٧ الخاص باعادة تكوين الصحائف العقارية التالفة والمفقودة
    • مجلس الشعب السوري يقر مشروع القانون الناظم لإعادة تكوين الوثيقة العقارية المفقودة أو التالفة جزئياً أو كلياً
    • زيارة رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس إلى المديرية العامة للمصالح العقارية

    التعليمات التنفيذية للقانون رقم 33 لعام 2017

    أصدرت وزارة الإدارة المحلية والبيئة وبمساهمة المديرية العامة للمصالح العقارية التعليمات التنفيذية المتعلقة بالقانون رقم 33 لعام 2017 الخاص بإعادة تكوين الصحائف العقارية التالفة والمفقودة.

    للاطلاع على نص التعليمات التنفيذية انقر هنا.

    للاطلاع على القانون رقم 33 للعام 2017 انقر هنا.

    صدور القانون ٣٣ لعام ٢٠١٧ الخاص باعادة تكوين الصحائف العقارية التالفة والمفقودة

    أصدر السيد الرئيس بشار الأسد اليوم القانون رقم 33 لعام 2017 الذي ينظم إعادة تكوين الوثيقة العقارية المفقودة أو التالفة جزئيا أو كليا.وفيما يلي نص القانون..القانون رقم 33رئيس الجمهوريةبناء على أحكام الدستور.وعلى ما أقره مجلس الشعب في جلسته المنعقدة بتاريخ 3-2-1439هجري الموافق 23-10-2017 ميلادي.يصدر ما يلي:المادة (1)يقصد بالمصطلحات الآتية في معرض تطبيق أحكام هذا القانون المعنى المبين جانب كل منها:المديرية العامة.. المديرية العامة للمصالح العقارية.المدير العام.. المدير العام للمصالح العقارية.المدير.. مدير المصالح العقارية في المحافظة.القاضي العقاري..

    مجلس الشعب السوري يقر مشروع القانون الناظم لإعادة تكوين الوثيقة العقارية المفقودة أو التالفة جزئياً أو كلياً

    ناقش مجلس الشعب اليوم في تتمة جلسته الثامنة برئاسة السيد حموده صباغ رئيس مجلس الشعب ، مشروع القانون الناظم لإعادة تكوين الوثيقة العقارية المفقودة أو التالفة جزئياً أو كلياً ، وأصبح قانوناً .ومن أسبابه الموجبة التي أوردها رئيس لجنة الادارة المحلية والخدمات الدكتور صفوان قربي أن الوثائق العقارية تعرضت في عده مديريات الدوائر العقارية الى التلف وللفقدان ونظراً لعدم شمول مثل هذه الحالات في قانون السجل العقاري وتعليماته التنفيذية ونظراً لأهمية الملكية العقارية وباعتبار انها مصانة بموجب احكام الدستور ، وقد برزت الحاجه الى اصدار نص تشريعي يقوم بتنظيم عمليه اعاده تكوين الوثائق العقارية التالفة

    زيارة رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس إلى المديرية العامة للمصالح العقارية

    خلال جولة مفاجئة قام بها المهندس خميس للاطلاع على واقع العمل في المديرية العامة للمصالح العقارية، استمع من المواطنين إلى الصعوبات والشكاوى ومعوقات العمل في جميع المفاصل للحصول على الخدمة العقارية، وبيّن رئيس مجلس الوزراء ضرورة العمل على تطوير البنية التحتية والكوادر البشرية وخاصة في مفاصل العمل الحساسة، وأوضح خميس ضرورة تغيير آليات العمل المتبعة وضع رؤية جديدة تتضمن تبسيط الإجراءات والتخفيف من البيروقراطية وقال: (( مطلوب منا اليوم بذل جهود مضاعفة لتطوير العمل لمواجهة تحديات الحرب وتعزيز عمل المؤسسات الحكومية بفعالية عالية وتعزيز نقاط التلاقي بين الموظف والمواطن.)).

    الزوار

    • Total Visitors: 685